خطأ
  • XML Parsing Error at 9:19. Error 76: Mismatched tag

الإمام الخامنئی یلتقی القائمین علی الحج بعد عودتهم من الموسم

السبت, 01 كانون1/ديسمبر 2012 10:19
نشرت في أخبار

التقی سماحة آیة الله العظمی السید علی الخامنئی قائد الثورة الإسلامیة صباح یوم الإثنین 19/11/2012 م المسؤولین و القائمین علی شؤون الحج، و اعتبر الحج واجباً استثنائیاً، و أکد علی الوحدة فی العالم الإسلامی کقضیة مهمة مضیفاً: فی موسم الحج تبرز عیاناً وحدة العالم الإسلامی و عظمته و تعددیته، و ینبغی الاستفادة من هذه الإمکانیة بأمثل شکل.

فی هذا الاجتماع الذی یحضرونه آیة الله الهادوي الطهراني رئیس الهیئة العلمیة لبعثة السید القائد و عدد من المسؤولین و القائمین علی شؤون الحج، أشار آیة الله العظمی السید علی الخامنئی إلی أن فریضة الحج ترکیبة من عناصر العبادة و التضرّع و المشارکة السیاسیة و الاجتماعیة منوهاً: قبل انتصار الثورة الإسلامیة کانت هموم الحجاج الإیرانیین منصبة فقط علی الأداء الصحیح لأعمال الحج، و الحال أن هذا التجمّع الکبیر و الاستثنائی یستوعب أموراً و مؤشرات مهمة أخری نظیر التعددیة و العظمة و الوحدة التی بوسعها تکوین حرکة جدیدة فی سیاق صناعة الإنسان و صناعة المجتمع و الاتحاد الإسلامی، و ینبغی نقل هذه النظرة السامیة إلی الحجاج غیر الإیرانیین.

و کانت «أهمیة الوحدة بین الشیعة و السنة» نقطة أخری أکد علیها قائد الثورة الإسلامیة.

و أوضح سماحته بأن الاختلافات بین الشیعة و السنة لیست بالشیء الجدید، فقد کانت فی الماضی أیضاً، مردفاً: لکن، فی السنوات الأخیرة ازدادت هذه الاختلافات بشکل غیر طبیعی ما یدل علی أن تصعید الاختلافات یفرض علی المجتمع الإسلامی و یبث فیه.

و اعتبر الإمام الخامنئی أن مجرد التأکید علی الوحدة و التفاهم بین الشیعة و السنة غیر کاف مصرحاً: بعض هذه الاختلافات ناجمة عن أوهام و شبهات، و یجب إصلاح هذه التصورات غیر الصحیحة، و مصدر جزء آخر من الاختلافات هو السلوکیات الخاطئة، حیث ینبغی تشخیص هذه الحالات بشکل دقیق و معالجتها.

و کانت النقطة الثالثة التی أشار لها قائد الثورة الإسلامیة فی کلمته للقائمین علی الحج هی «حلّ العقد الذهنیة السیاسیة لدی الحجاج».

و اعتبر سماحته الاضطرابات فی سوریة نموذجاً لهذه العقد الذهنیة، و أضاف أن منطق الجمهوریة الإسلامیة فی قضیة سوریة واضح جداً قائلاً: حقیقة القضیة فی سوریة هی أن جبهة الاستکبار تعتزم القضاء علی حلقة الوصل فی سلسلة المقاومة فی المنطقة، هذه السلسلة المجاورة للکیان الصهیونی الغاصب.

و اعتبر آیة الله العظمی السید الخامنئی سبیل حل الأزمة السوریة هو الحؤول دون حقن الداخل السوری بالسلاح مصرّحاً: فی أی بلد إذا زوّد المعارضون بالسلاح من الخارج فمن الطبیعی أن یتصدّی لهم النظام الحاکم.

و أضاف قائلاً: إذا وضع المعارضون فی سوریة السلاح فستکون هناک إمکانیة لمطالبة الحکومة بسماع آراء المعارضین و السماح لهم ببیان مواقفهم.

و شکر قائد الثورة الإسلامیة فی جانب آخر من حدیثه الخدمات المقدمة لحجاج بیت الله الحرام، و شدّد علی التعزیز المطرد للتعاون بین القائمین علی الحج، منوهاً: لا تقنعوا بأیة حدود من التقدم فی تقدیم الخدمات الرفاهیة و الإعلامیة للحجاج.

فی بدایة هذا اللقاء تحدّث حجة الإسلام و المسلمین السید قاضی عسکر ممثل الولی الفقیه و المشرف علی الحجاج الإیرانیین مقدماً تقریراً یتضمن مجموعة أعمال و خطوات بعثة سماحة قائد الثورة الإسلامیة فی المجالات الثقافیة و المعنویة و الدولیة خلال موسم الحج لهذا العام.

و تحدّث فی اللقاء أیضاً حجة الإسلام و المسلمین السید أحمد موسوی رئیس مؤسسة الحج و الزیارات مقدماً تقریراً عن أداء القسم التنفیذی للحج فی هذا العام و طریقة تقدیم الخدمة لقوافل الحجاج[1].

مکتب آیة الله الهادوي الطهراني

 


[1] . الروابط ذات الصلة:

موقع مکتب سماحة القائد آیة الله العظمی السید علی الخامنئی / الصور